هلا ريم تجري مقابلة حصرية مع المشجعة الموريتانية وهبة بنت ابراهيم

13219897_590877477747230_901988656_nأجرى موقع “هلا ريم” مقابلة مع وهبة منت ابراهيم المهتمة بالرياضة وعضو رابطة مشجعي المرابطون، عبرت خلال المقابلة عن سبب اهتمامها بكرة القدم العالمية والوطنية، وعن رأيتها لواقع الرياضة المحلية، تابعوا المقابلة لتعرفوا المزيد…

نص المقابلة :

– هلا ريم: أهلا بك وهبة، شكرا على قبول الدعوة، في البداية حبذا لو عرفنا من هي وهبة ؟

– وهبة ابراهيم: شكرا لكم موقع ” هلا ريم” على اتاحة الفرصة. أنا اسمي وهبة منت ابراهيم من مواليد كيهيدي، درست الابتدائة والثانوية هناك، وحصلت على الباكلوريا هنا في نواكشوط في العلوم الطبيعية رغم أنني كنت أدرس شعبة الرياضيات، بعد ذلك سجلة في تخصص الانجليزية في جامعة نواكشوط..

– هلا ريم: لماذا هذا التخصص المغاير ؟

– وهبة: ” تستهل ضاحكة ” نعم إنه مغاير، لكنني قمت بالتسجيل فيه عن وعي، أسرتنا كانت تحتك كثيرا بالانجلوفونيين، ولذلك قررت أن أدرس الانجليزية، إضافة إلى أنها لغة السوق واللغة الأولى عالميا ..

– هلا ريم: ومتى بدأ حبك لكرة القدم ؟

– وهبة: حبي لكرة بدأ منذ الصغر، حيث كان الأطفال يلعبون الكرة في مدرسة الجديدة التي لا تبعد عن منزلنا الكثير، وأعجبتني طريقة لعبها، في ذلك الزمن كانت التلفزة الموريتانية تبث كأس أمم إفريقيا و كأس العالم على الأرضي، ولم أكن أفوت أي مباراة، وعندها تعمق حبي لها، وبدأت أفهمها جدا، تعجبني المراوغات الجيدة، والتمريرات الرائعة.

– هلا ريم: طيب وماهو ناديك المفضل ؟ ولا تقولي لي برشلونا هههههه؟

– وهبة: هههههههه نعم إنه هو بالفعل، نادي المفضل النادي الكاتلوني.. لكن يعجبني اتلاتيكو مدريد رغم أنه ألد أعدائنا، إلا أنه نادي طموح لا يلعب بفكرة النجم الأوحد، ومدربه اديوكو سيميوني يعد من بين أفضل المدربين ..

– هلا ريم: دعينا نعود إلى كرة القدم الوطنية، ماهو ناديك المفضل؟ واللاعب الذي تشجعين ؟

– وهبة: أنا أشجع عميد الأندية الوطنية لكصر، ولاعبي المفضل “بيكلي” .

– هلا ريم: لماذا بيكلي بالذات هناك نجوم في المنتخب والدوري ؟

– وهبة: نعم لكن بيكيلي يتمتع بروح المحارب وبالإصرار، فرغم أنه همش في السابق لم يتذمر أبدا، وعندما دعي للعب قدم أفضل ما عنده وأثبت نفسه للمدرب والجماهير، عوضا عن ذلك هو موهوب أيضا..

– هلا ريم: كيف بدأت التشجيع ؟

– وهبة: تعرفت على بعض الشباب المهتمين بالرياضة، وهم بدورهم عرفوني على رابطة المشجعين، وانخرطت فيها، يعجبني عملها جيدا، هي تحاول التعريف بالرياضة الوطنية، وتشجيع اللاعبين والمنتخب، وتحارب النظرة السيئة لكرة القدم التي ينظر إليها مجتمعنا.

– هلا ريم: ما هو رأيك بالمدرب الفرنسي مارتنيز؟

– وهبة: هو مدرب جيد، حقق المنتخب معه أرقاما جيدة، وتغلب على منتخبات قوية، لكن آخذ عليه تحفظه، فهو كثير الدفاع والرجوع إلى الخلف، وربما تلك ميزة الفرنسيين جميعا، إلا أنه مدرب جيد على العموم .

– هلا ريم: ما هو توقعك للمبارة القادمة ضد الكامرون؟

– وهبة: التحضير لم يبدأ بعد، المنتخب سيسافر إلى اسبانيا في ٢١ ثم سيلعب مباراة ودية.. أعتقد بأننا سنفوز ضد الكامرون بهدفين لهدف، حيث أن الكامرون ليس الفريق الذي كنا نعرف، والمرابطون تغيروا كثيرا، لذلك التغلب عليه لن يكون صعبا، خاصة أنهم تغلبوا علينا في أرضهم بهدف لصفر جاء في الدقيقة الأخيرة من خطأ دفاعي.

– هلا ريم: كيف ترى وهبة المهتمة بالرياضة، وضعية الدوري ؟

– وهبة: وضعيته مزرية، أنديته عاجزة ماديا، وليس هناك من أندية سوى اف سي انواذيبو و تفرغ زين، أما الأندية الأخرى فحالها مزري جدا. يجب على رجال الأعمال دعم الرياض الوطنية، هؤلاء لا يعرفون أن الرياضة تدر بالارباح الكثيرة. أما دور الإعلام فهو غائب جدا، حتى الآن الدوري لا تنقل مبارياته على أي قناة، القائمون على الرياضة ربما لا يعلمون بأن الدوري إذا ما تغير حاله إلى الأحسن، سيعود ذلك بالنفع على المنتخب الوطني. “اعطني دوريا جيدا، أعطيك منتخبا قويا ” .

– هلا ريم: ما هو رأيك في غياب آدما با عن المنتخب ؟

– وهبة: آدما با لاعب جيد لكنه لايمكن أن يأخذ مكان بسام، زد على ذلك نحن لدينا لاعب شاب وموهوب وهو عبد الله سوداني، وهو يمكن أن يعوض آدما با حسب رأيي.

– هلا ريم: وماهو تقييمك لعمل اتحادية كرة القدم ومحمد ولد يحي ؟

– وهبة: ولد يحي قام بعمل رائع، فهو وجد المنتخب غير مصنف، والهزائم تتوالى عليه، لكن بإصراره غير الوضعية، فالمنتخب تقدم على الكثير من المنتخبات الافريقية، وأصبحنا نشاهده في كل تصنيف للمنتخبات ..

– هلا ريم: وما هو رأيك في كرة القدم النسائة؟

– وهبة : كرة القدم النسائة يجب دعمها أنا شاهدت لاعبات جيدات، وشاهدت تقريرا تلفزيوني عن منتخب النساء، يجب أن يدعم لكي يتقدم وينافس، ويغير نظرة المجتمع للمرأة والرياضة.

– هلا ريم: هل من كلمة أخيرة؟.

– وهبة: نعم، أطلب من جميع المواطنين الوقوف خلف المنتخب الوطني وكافة المنتخبات، فالتشجيع عامل أساسي لتقدم الرياضة، والرياضة هي التي توحد الشعوب، كما أتمنى التوفيق لكل منتخباتنا ورياضيينا.

وشكرا لموقع هلا ريم وأتمنى له التوفيق.

– هلا ريم: ونحن أيضا نشكرك على قبول الدعوة وعلى الوقت الذي خصصتي لنا.

~ أجرى المقابلة: الزميل السالك عبد الله.

شاهد أيضاً

أبرز ما جاء بالمؤتمر الصحفي للناخب الوطني كوريتان مارتينز و القائد عبدول با

  هلا ريم اسبور: أجرى صباح اليوم مدرب المنتخب الوطني كورينتان مارتينز و القائد عبدول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.