في كلية التربية الرياضية بجامعة الأسكندرية مناقشة أول رسالة ماجستير عن رياضة الدارتس في الوطن العربي

تحت عنوان “خطة مقترحة لنشر رياضة الدارتس بجمهورية مصر العربية “نوقشت أول رسالة ماجستير عن رياضة الدارتس على مستوى الشرق الأوسط بجامعة الإسكندرية ضمن الموضوعات محل البحث والدراسة بكلية التربية الرياضية بنات في الجامعة وعلى مدار عامين تمكن الباحث مصطفى الشريف من كلية التربية الرياضية جامعة بورسعيد من وضع خطة مقترحة لنشر رياضة الدارتس تستند على المعايير العلمية السائدة والأدوات البحثية الحديثة غير النمطية مستهدفة كافة محافظات جمهورية مصر العربية من خلال دراسة الوضع الحالي واستعراض وتحليل الظروف التي تواجه نشر اللعبة بين الإيجابيات والسلبيات .
كما ارتبط البحث ببرنامج تنفيذي زمني من أجل تحقيق أهداف الخطة بناءا على عينة بحثية من فئات مختارة مختلفة الأعمار والوظائف بكل محافظات مصر
وانتهت الرسالة إلى مجموعة من التوصيات تؤكد على توسيع قاعدة الممارسة وضرورة تواجدها بالأندية ومراكز الشباب والجامعات والمدارس وتناولها أكاديميا بكليات التربية الرياضية أسوة بما هو موجود في العالم الآن والتوصية على أهمية تناول الإعلام الرياضي لهذه الرياضة خاصة وأن البطولات والمنافسات المتعلقة بهذه اللعبة على المستوى الدولي تحقق قيمة مضافة للاقتصاد القومي للدول التي تصدت لتنظيمها بما ينبئ عن مستقبل واعد في مجال الاستثمار الرياضي .
وقد أشرف على الرسالة الدكتور يحيى عبد القادر عبد الله رئيس الاتحاد المصري للدارتس والذي أكد أهمية تناول رياضة الدارتس بالدراسة والتحليل وتكثيف جهود نشر ثقافة الدارتس على المستوى المحلي والإقليمي والقاري خاصة وأن الاتحاد المصري للدارتس هو أول اتحاد رسمي لرياضة الدارتس أسس وأشهر رسميا 2014.
جاءت هذه الرسالة على المستوى الأكاديمي سبقا كبيرا لجامعة الأسكندرية حيث أنه لم يتم تناول رياضة الدارتس في أي جامعة من جامعات الشرق الأوسط بالكامل.
وأضاف الدكتور يحيى عبد القادر أنه لولا وجود اتحاد رسمي للدارتس ما كانت هذه الرسالة التي تعد أيضا إضافة كبيرة للمكتبة الرياضة العربية وستدعم جهود الاتحاد في تأسيس الاتحاد العربي والأفريقي للدارتس.

شاهد أيضاً

غانا تنازل تنزانيا.. وأسود الأطلس أمام صراع العقارب

هلاريم اسبور: على أرضية الملعب البلدي بنواذيبو، يفتتح منتخبي تنزانيا وغانا مواجهات المجموعة الثالثة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.