هل يمكن أن ينتقل” الطنجي” من بديل جاهز إلى لاعب أساسي مع المنتخب؟!

كثيرا ما يريد اللاعب أن يكون أساسيا مع فريقه بدون أن يوجد من ينافسه في قائمة الفريق فيحظى بعدد كبير من دقائق اللعب بالإضافة إلى الشهرة وتقديم مستوى جيد حتى يحافظ على مكانه.

بعضكم يردد يوميا لم هذا اللاعب بديلا وليس أساسيا رغم أنه يستحق ؟لاشك أن الجميع يعي أهمية البدلاء في الفريق ومدى تأثيرهم على مستوى المباريات في الدقائق الأخيرة من أي مواجهة.

ولكن تبقى رؤية المدرب للعناصر التي يمتلك وتفضيل لاعب على آخر هو فعلا مايمكن أن يحسم هذا الجدل الذي نحاول من خلاله تسليط الضوء على الدولي الموريتاني الشاب ” حمي الطنجي ” اللاعب الذي لعب هذا الموسم مع نادي أفسي نواذيبو 16 مباراة رسمية وسجل 18 هدفا وهو رقم قياسي جدا، لذلك يبقى محافظا على مكانه في فريقه أفسي نواذيبو سوءا في البطولات القارية أو حتى على مستوى الدوري الموريتاني لكرة القدم.

ولكن لم” الطنجي” بديلا في منتخب المرابطون وليس أساسيا كما يحدث مع افسي نواذيبو؟!

هذا السؤال لم أسمعه يوما مطروحا على المدرب الفرنسي كورنتان مارتينز ولم أطرحه أنا بدوري، وأعتقد بأنني في كل مرة أحاول أن أطرح فيها هذا السؤال أجد أن أمامي أسئلة مهمة تحتاج إلى أجوبة يفتقدها الوسط الرياضي وفعلا هذا السؤال من ضمن تلك الأسئلة المتكررة في الشارع الرياضي بموريتانيا، ولكنه سؤال يمكن أن نتفاهم معه من خلال هذه النقطتين:

إما أن المدرب الفرنسي كورنتان مارتينز لايرى بأن اللاعب يستحق حاليا أن يكون أساسيا في أغلب المباريات التي يخوضها المرابطون، ولكنه في نفس الوقت يحز في نفسه هذا الأمر، كيف ذلك؟ لأن اللاعب يتألق مع فريقه وهذه لايمكن نكرانها وحتى هو ذاته يعرفها ويعترف بها ولكنه لايمكن أن يعتمد عليه في ظل وجود أسماء كبيرة لعبت لسنوات تحت مظلة المدرب وبات يعرفها حق المعرفة .

أما النقطة الثانية فهي:

أن المدرب يجهز” الطنجي” ليتحول من لاعب بديل وجاهز في كل المباريات؛ إلى لاعب أساسي خلال فترة قصيرة جدا، لأنه المدرب إكتشف مدى تأثير اللاعب في المواجهات التي يلعبها وكيف يستفيد من النقاط التي تمنح له.

مقال كتبه : الحسين ولد التراد

شاهد أيضاً

الحسين التراد يكتب :عرش بسام يهتز.. متى تتوقف انتقادات الوسط الرياضي؟!

بعد اسدال الستار على بطولة كأس أمم أفريقيا بالكاميرون بالنسبة للمنتخب الوطني “المرابطون” وذلك بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.